استفتاء اقليم كردستان - ارادة شعبية ام قرار سياسي ؟
بقلم : احسان جواد كاظم
عرض صفحة الكاتب
العودة الى صفحة المقالات

المعضلة الاساسية وليست الوحيدة امام اجراء حوار سياسي بين حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية هو مطالبة حكومة المركز قيادة الاقليم بالتراجع عن الاستفتاء والغاءه, بأعتباره غير دستورياً, بينما تتحجج القوى السياسية الكردية وخاصة حزب الرئيس البارازاني, الحزب الديمقراطي الكردستاني بأن الامر خرج من ايديها وان لا احد يمكنه الغاء الاستفتاء لانه عبر عن ارادة شعبية.

قد يبدو التبرير, للوهلة الاولى, وارداً ويمتلك شيئاً من المصداقية, ولكن منذ متى اصبحت الحكومات الشرق الاوسطية بالتحديد تعير بالاً للارادة الشعبية ؟ ثم هل كانت للارادة الشعبية في الاقليم حقاً دوراً في اجراء الاستفتاء ام هو قرار سياسي وارادة حزبية دفعت الامور بهذا الاتجاه مستغلة تطلع طبيعي لكل شعب الى قيام دولته المستقلة. فقد اكدت تصريحات لسياسيين واعلاميين كرد, بأن الغرض الاساسي من اجراءه كان هو تمديد فترة تشبث السيد مسعود البارازاني وعائلته بالسلطة في الاقليم, والتراجع عنه يعني انتحار سياسي وتهشم الصورة الاسطورية التي رسمها اعلام الحزب الديمقراطي الكردستاني لمسعود البارازاني.

فقط الساذج والمتغابي يمكن ان يدعي بأن الاستفتاء كان لمجرد استمزاج الرأي الشعبي بموضوعة الاستقلال وعدم وجود نيًة للانفصال, بعد كل هذه الحملات الاعلامية والدعائية والصرف الباذخ عليها واستخدام مستشارين اجانب باهضي السعر, اضافة الى ما رافقها من تصريحات نارية, لهذا اصبح من غيرالممكن  الوثوق بتوجهات حكومة اربيل, خصوصاً بعد تعمير الجانبين المتحاصصين المتخاصمين, ولسنوات طويلة, لجدار عالٍ من عدم الثقة.

ان هؤلاء الحكام يجيّرون الارادة الشعبية, في حقيقة الامر, لخدمة مصالحهم الشخصية والسياسية ولا يستجيبون لها.

فاية ارادة شعبية كانت وراء الاصرار على نهج المحاصصة الطائفية - العرقية المقيتة ؟

اية ارادة شعبية في تشظية الشعب العراقي الى شيع وملل وطوائف ؟

اية ارادة شعبية دعمت تأبيد بقاء احزاب الفشل والفساد في السلطة, بسن قوانين مفصلة على قياسها تضمن مصالحها ؟

اية ارادة شعبية وراء عدم محاسبة المتسببين بكارثة الموصل ومذبحة سبايكر ؟

اية ارادة شعبية كردية كانت وراء تهريب نفط العراقيين لصالح قيادت حزبية متنفذة في الاقليم ؟

اية ارادة شعبية في حجب رواتب موظفي وبيشمركة الاقليم وعدم دفعها من عوائد النفط العراقي المهرب من حقول كركوك وغيرها واستحواذ قيادة الاقليم عليها ؟

وقبل كل هذا وذاك, اية ارادة شعبية وراء قيام ادارتين وبيشمركتين في اقليم أقره الدستور العراقي موحدا ؟

وهل كانت هناك ارادة شعبية في الاقتتال الحزبي في التسعينات بين الحزبين الحاكمين في الاقليم والتي لم تحل تبعاتها لحد الآن ؟

اية ارادة شعبية في تخريب العملية الديمقراطية في الاقليم ومنع رئيس البرلمان من وطء ارض عاصمة الاقليم اربيل ؟

اية ارادة شعبية عطلت توفير الظروف الذاتية والموضوعية لقيام دولة كردية ؟

اية ارادة شعبية تقف وراء اقرار قوانين رجعية تحط من قدر المرأة وتصادر حقوق الطفولة ؟

اخيراً وليس آخراً, اية ارادة شعبية في الارتهان للقوى الاجنبية ؟

اجراء الاستفتاء كان قراراً سياسياً وليس ارادة ومطلباً شعبياً !

  كتب بتأريخ :  الأحد 05-11-2017     عدد القراء :  69       عدد التعليقات : 0

 
   
 

 
 

 
الأحد 23-10-2016
 
يـا ســاحة التحرير..ألحان وغنـاء : جعفـر حسـن
الخميس 10-09-2015
 
الشاعر أنيس شوشان / قصيدة "سلام عليكم "
الثلاثاء 25-08-2015
 
نشيد الحرية تحية للاحتجاجات السلمية للعراقيين العراق المدني ينتصر
الثلاثاء 25-08-2015
^ أعلى الصفحة
كلنا للعراق
This text will be replaced
كلنا للعراق
This text will be replaced