في الذكرى (59) لثورة التحرر ثورة 14 تموز الخالدة.. نناضل لأجل حماية حقوق المرأة واحترام كرامتها
نشر بواسطة: mod1
الأربعاء 12-07-2017
 
   
رابطة المرأة العراقية

تهل علينا الذكرى (59) لثورة المنجزات ثورة الرابع عشر من تموز ونحن نعيش أسبوع الانتصارات التي حققها الجيش العراقي البطل بكافة فصائله وقواه المساندة وهو يدحر الإرهاب الداعشي ويحرر الموصل الحدباء، مسجلاً أروع صور التضحية والبطولة، ونحن نعيش أجواء الفرح بالنصر نستذكر ثورة 14 تموز المجيدة والمنجزات التي حققتها لجميع العراقيين وخصوصاً الكادحين والبسطاء وهي تسجل أول نظام جمهوري في العراق.

نستلهم من ذكرى الثورة العزم والإصرار لمواصلة الدفاع عن حقوقنا حتى ينعم الجميع بالحقوق العامة والحريات الدائمة ، ومن أهمها تمثيل المرأة في الحكومة وتعيين الدكتورة نزيهة الدليمي كأول وزيرة في العراق والمنطقة الشرق أوسطية وأصدار قانون الأحوال الشخصية رقم 188 لسنة 1959 المعدل ،وهي منجزات نفخر بها نحن النساء العراقيات لما حملته من حقوق وضمانات قانونية.

تموز هذا العام جاء محملاً بالنصر الذي يستوجب الحفاظ عليه بوحدتنا وتضامننا والابتعاد عن المزايدات السياسية الرخيصة للحفاظ على التضحيات الجسام التي قدمتها قواتنا البطلة والالتفات إلى مصلحة الشعب والبلد والاهتمام بتحسين الخدمات، والعمل على تقديم الدعم الكامل للنساء والفتيات ضحايا ( داعش ) وتعويضهن عن الضرر وتوفير الرعاية والحماية لهن وللنساء الأرامل والأيتام اللواتي فقدن عوائلهن وأزواجهن وإبائهن قبل وأثناء معركة تحرير الموصل، والعمل على أعادة أعمار البنى التحتية لتأمين العودة الآمنة للعوائل النازحة.

نحن في رابطة المرأة العراقية نحتفل بالذكرى 59 لثورة 14 تموز مستلمين من مآثرها الدروس والعبر التي تدعونا للمحافظة على روح قانون الأحوال الشخصية رقم 188 لسنة 1959 بما يعزز من وحدة النسيج العراقي ويحمي تماسكه الاجتماعي، وندعو لرفض كافة القوانين التي من شأنها أن تحط من قيمة المرأة وتتيح استغلالها مثل ( الفصلية والنهوة وغسل العار )،والاهتمام بالمرأة الريفية وأعادة العمل ببرامج التعليم والتأهيل والتطوير الريفي ، وتعديل القوانين والتشريعات وإلغاء القوانين المجحفة بحق المرأة مثل المادة 398 من قانون العقوبات العراقي كونها تشكل انتهاك خطير لحقوق المرأة لمنحها المغتصب مكافأة الزواج من المغتصبة للإفلات من العقاب والإسراع بإقرار قانون الحماية من العنف الأسري ، ومتابعة الالتزام بالمواثيق والمعاهدات والقرارات الدولية وتنفيذ الخطط الوطنية التي من شأنها تمكين المرأة العراقية وحماية حقوقها وإزالة الحيف الذي طال النساء العراقيات عبر فسح المجال لهن للمشاركة الفعالة في مختلف عمليات بناء الأمن والسلام للمساهمة في بناء عراق التعايش السلمي.

المجد والخلود لشهيدات وشهداء الثورة والحركة الوطنية

عاشت الذكرى 59 لثورة الرابع عشر من تموز ناقوساً يمنحنا الأمل لبناء عراق أفضل

رابطة المرأة العراقية

12 تموز 2017

 
   
 



 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





 
الأحد 23-10-2016
 
يـا ســاحة التحرير..ألحان وغنـاء : جعفـر حسـن
الخميس 10-09-2015
 
الشاعر أنيس شوشان / قصيدة "سلام عليكم "
الثلاثاء 25-08-2015
 
نشيد الحرية تحية للاحتجاجات السلمية للعراقيين العراق المدني ينتصر
الثلاثاء 25-08-2015
^ أعلى الصفحة
كلنا للعراق
This text will be replaced
كلنا للعراق
This text will be replaced