أدباء البصرة يحتفون بالقاص جمعة اللامي رمزي حسن
نشر بواسطة: mod1
الأحد 14-01-2018
 
   
رمزي حسن -المدى

احتفى أدباء ومثقفو البصرة بالقاص والروائي الكبير جمعة اللامي، في جلسة ضيفها اتحاد أدباء البصرة في قاعة محمود عبدالوهاب، وقدمه فيها القاص الرائد محمد خضير، الذي رحب بالمحتفى به مشيراً الى إنه ولد في بقعة صغيرة من العراق لكنه أصبح عالمياً مسكوناً بحب الإنسانية، وكتب نصوصا جميلة لازلنا نعيش عوالمها الباذخة الروعة .

وتساءل خضير: كيف درّب هذا الريفي خاطره على بدائع الأفكار والصعود الى أعلى، حيث كان الهم الأكبر لمصائر كائناته السردية وهو يسير بخطى حثيثة لارتقاء سلم الإبداع بعطاء لا ينضب وهو يمزج السرد بالسيرة.وشهدت الجلسة أوراقاً نقدية واحتفائية لكل من الأدباء (إحسان وفيق السامرائي، و د. سعيد الأسدي، ومحمد صالح عبدالرضا، وجابر خليفة جابر، ومقداد مسعود) تناولت جوانب مهمة من تجربة اللامي الغزيرة وأهم مجايليه، وسلطت الضوء على منجزه المتفاعل دوما مع الإنسان وهمومه وفق اشتغالات فنية مميزة، وفضاءات سردية واسعة في القصة والرواية أنتجت عددا من النصوص العابرة للأجناس.

بعدها تحدث القاص الرائد جمعة اللامي، مؤكداً بأن ما سمعه من دراسات ومشاعر تجعله يعيش حياة جديدة على الرغم من ظروفه الصحية بالغة الصعوبة، وأنه يشعر بأن مسيرته الإبداعية تكتمل بوجوده في البصرة، وهو محاط بكل مشاعر المحبة ورفاق الدرب الذين قضى معهم سني الحياة بحلوها ومرّها.

وفي ختام الجلسة قدمت فرقة (أورورا) فاصلاً موسيقياً احتفاء بضيف البصرة، وتم تكريمه بقلادة الإبداع كما قدم له رئيس اتحاد أدباء ميسان الشاعر رعد زامل درعاً، فيما كرمه منتدى أديبات البصرة بدرع آخر قدمته الشاعرة بلقيس خالد إضافة لدرع آخر من رابطة السجناء السياسيين وهدايا متنوعة لمجموعة من الحضور.

 
   
 



 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





 
الأحد 23-10-2016
 
يـا ســاحة التحرير..ألحان وغنـاء : جعفـر حسـن
الخميس 10-09-2015
 
الشاعر أنيس شوشان / قصيدة "سلام عليكم "
الثلاثاء 25-08-2015
 
نشيد الحرية تحية للاحتجاجات السلمية للعراقيين العراق المدني ينتصر
الثلاثاء 25-08-2015
^ أعلى الصفحة
كلنا للعراق
This text will be replaced
كلنا للعراق
This text will be replaced