ايها الناخب العراقي الشريف : الوطن يستنجد بك
بقلم : جمعه عبد الله
عرض صفحة الكاتب
العودة الى صفحة المقالات

وصلنا الى اليوم الحاسم , بالانتخابات البرلمانية , وهذا يستدعي التفكير الجدي , باهمية الانتخاب الصائب , ومدى قدرة الاستجابة الى صوت الوطن , وهو ينادي ابناءه الشرفاء بانقاذه , من الطريق المسدود والمظلم , الذي وقع به , وانهاء الحالة المريرة , التي طالت عقد كامل من السنين , وهو يغوص في اعماق الوحل . ان هذا اليوم يوم الناخب العراقي الشهم , وبصوته الانتخابي يحدد مصير الوطن , وان يمزق المراهنات , بان رياح السموم والطائفية , لن تغدر العراق الى ابد الدهر , ان الناخب الغيور على مقدسات الوطن , مطالب ان يمزق شرنقة الطائفية , واسطورة الصعاليك , بانهم لن يغادروا العراق , إلا حجراً على حجر , وان الوجوه السياسة القديمة الفاشلة , بانها قدر العراق الابدي , الذين نهبوا المال والبلاد , وحولوا العراق الى مسخرة ومهزلة , لداني والقاصي . اليوم يناديك الوطن , بارجاع كرامته وقدسيته التي هدرت , من الاحزاب الطائفية , باختيارك الانتخابي , يمكن ان تجلب الربيع , الذي يقود البلاد الى بر الامان والاستقرار , بصوتك تعيد للوطن الوجه المشرق الزاهر , بصوتك نقطع الطريق على اعوان البعث وحثالاته المتسترين بالاحزاب الطائفية , يجب ان لا نمحوا ذكريات البعث الفاشي , التي اهلكت البلاد والعباد , ولا تنخدع بهؤلاء بالامس كانوا كلاب صدام المسعورة , بزيهم الزيتوني , واليوم قادة الاحزاب الطائفية , التي بيدها المال والسلطة والنفوذ , فلا تبخل ان تسمع صوت العقل والضمير والوجدان , الذي يدعوك الى انقاذ الوطن , وافشال الوجوه السياسية القديمة , التي جلبت العار والشنار والمهازل والمسخرة للعراق والعراقيين . ان تعيد البسمة والفرحة على وجه الوطن الحبيب , وبصوتك تصنع المستحيل , فلا تبخل بصوتك الى الشرفاء والغيارى والمخلصين للوطن المنكوب , بهم نبي العراق , وبهم يبدأ الاصلاح والتغيير , وبصوتك الانتخابي تستطيع ان تسقط الوجوه الفاسدة , التي تنعمت بالجنة , واعطت نار جهنم الى الشعب . فكن عراقي الهمة والاصالة والشهامة والرجولة , ان تستجيب لنداء الوطن , فبه موتنا وحياتنا , وبه عزتنا وكرامتنا وحقنا في الحياة الحرة الكريمة , وبالوطن مقياس منزلتنا ومكانتا , في ارجاء المعمورة , لنثبت للعالم بان العراق بلد الاصالة والرجولة والحضارة والانسانية , وان قامته , تظل عالية بابناءه الاوفياء . وان العراق بلد النخوة والشهامة والعزة والعزيمة والارادة القوية , التي تناصر الحق , وتحارب الظلم والطغيان , وبصوتك الانتخابي للوطن , تعلن اعراس الفرحة , فلا تبخل بصوتك الانتخابي , لنطوي صفحة الماضي البغيض , وتفتح صفحة جديدة بالامل القادم , فانت سيد القرار ومصير العراق بين ايديك , فكن الابن الوفي للوطن , يكفي عقد كامل من السنين , اصابتنا بالاحزان والاهوال والمحن , فالى يوم الفرح , يوم يشرق به قمر العراق , ليطرد ظلام الطائفية واحزابها المأجورة , يوم هوية الوطن الشامخة بشكيمة الاوفياء

  كتب بتأريخ :  الثلاثاء 29-04-2014     عدد القراء :  2442       عدد التعليقات : 0

 
   
 

 
 

 
في صباح الالف الثالث
الأحد 23-10-2016
 
يـا ســاحة التحرير..ألحان وغنـاء : جعفـر حسـن
الجمعة 11-09-2015
 
الشاعر أنيس شوشان / قصيدة
الأربعاء 26-08-2015
 
نشيد الحرية تحية للاحتجاجات السلمية للعراقيين العراق المدني ينتصر
الثلاثاء 25-08-2015
^ أعلى الصفحة
كلنا للعراق
This text will be replaced
كلنا للعراق
This text will be replaced