مدينة الناصرية تتنكر لشاكر الغرباوي
نشر بواسطة: iwladmins
الأربعاء 30-07-2014
 
   
الناصرية (العراق) ـ من حيدر قاسم الحجامي

الغرباوي وضع بصمات كبيرة وشاخصة على المدينة العراقية، الا ان النسيان كان له الاثر في محو تلك السير الوضاءة.

قلائل من ابناء الناصرية أولئك الذين يعرفون شاكر الغرباوي او حتى سمعوا بأسمه من قبل، نظراً لما تعرض له من اهمال ظالم ومجحف من قبل المؤسسات الرسمية في المحافظة، التي تتناسى بشكل غريب ومفجع الكثير من الرجال والنساء الذين تركوا اثراً كبيراً في خارطة المدينة السياسية والاجتماعية والثقافية، ولكنهم رحلوا يلفهم نسيان وجفاء غريب من أهليهم وناسهم، وكما يقال فhن ظلم ذوي القربى أشدّ مضاضة، فلم كل هذا الاجحاف بحق ابناء الناصرية ورموزها؟.

قبل اعوام وحين كنتُ ابحث في سيرة الناصرية مدينة ورجالاً على الأقل منذ تأسيس الدولة الحديثة، وجدتُ ان الكثير من رجال الرعيل الأول في تأسيس الدولة العراقية، وممن ساهموا في تمدين وجهها كانوا من هذه المدينة، الا ان النسيان المتعمد من قبل السلطات على ما اظن كان له الاثر في محو تلك السير الوضاءة.

شاكر الغرباوي هذا الابن الحميم للناصرية، واحد من أولئك الذين التمع اسمهم في تاريخ مدينتنا، ووضع بصمات كبيرة وشاخصة على وجهها الحزين، الا ان النسيان كان ولا يزال يلف اسمه، والغريب في الأمر أن الغرباوي الذي عاش في عقود الاربعينات والستينات وما تلاها، لم يترك محفلاً او قطاعاً من قطاعات الحياة الا ووضع فيه بصمة، فهو المحام الذي أسسَ في 1945 اول غرفة للمحامين في الناصرية، وهو التربوي الذي أسس اول ثانوية مسائية اهلية في المدينة، وهو السياسي الذي تنازل عن النيابة لرفيقه العضاض، وهو الصحفي المثابر الذي اصدر مجلة محكمة اسمها "البطحاء" استكتبت رموز الثقافة العراقية الحديثة، وهو رئيس البلدية الذي يحمل فكراً نيراً وتقدمياً، فأسس مرافق حياتية ندين له بالفضل لليوم، فمنتزه الناصرية والكثير من المرافق الحيوية كانت من بناة افكاره، كما أن هذا الرجل لم يترك ميدان الأدب والثقافة، فكان مؤرخاً للمدينة، وكاتباً لتراثها الثري عبر مؤلفات متعددة، فُقد اهمها مع الأسف وهو كتاب "الناصرية في التاريخ "، وهو الاديب الشاعر المرهف الذي يقترح بناء تمثال للشاعر المجاهد محمد سعيد الحبوبي ليتوسط مدينة الرفض والمقاومة والاباء، وهو الحالم الذي لم تثنه سنوات النسيان والابعاد المجحف ابان البعث عن مخاطبة السلطات بتأسيس جامعة ذي قار، وهو الذي يهديها اكثر من 300 كتاب من مكتبته الشخصية ايضاً بعد تأسيس نواتها، وهو الذي لم يكد ان يعلن عن تأسيس اتحاد ادباء في ذي قار عام 1992 حتى يبادر بأهدائه المئات من مؤلفاتهِ، وهكذا كان وظل وفياً للناصرية مدينة وناساً، ولكن الناصرية لم تكن بقدر من الوفاء لتحفظ لهذا الرجل حقه على الأقل بذكرى تخلده، ولولا ثمة مؤرخون كتبوا عن الرجل وارخوه لضاع اسمه من تاريخ الناصرية.

أجدني اليوم وككاتب اعيش المدينة بهمومها وتطلعاتها اضع تساؤلا مشروعا بين ايدي القائمين على بلدية الناصرية، حول سبب عدم الاحتفاء او تكريم ذكرى الغرباوي موظفاً نزيهاً ورجلاً معطاءاً مؤثراً في تاريخ المدينة، وهل تعجز دوائر البلدية عن وضع مجسم اوتمثال لهذا الرجل ليكون مثالاً في حب المدينة؟ انه مجرد تساؤل ارجو ان أجد له آذانا صاغية ؟.

 
   
 

ابن الناصريه

محمود شاكرالغرباوي و محمد سيف كانو فروخ تافهون لمدرس الرياضيات القزم عبد الرزاق في عام 1976 في ثانويه الجمهوريه بالناصريه


Guestباسم صبري

الغرباوي رحمه الله ليس غريبا عليه أن يكون بهذه السمات العريقة والطيبة فهو ابن العائلة الكريمة المعروفة بوجاهتها وشخوصها المتميزين وقد كان من المحامين اللامعين ومارس البحث في التاريخ والأدب وشارك في الكثير من المناسبات دينية كانت أم أجتماعية أو وطنية بعيدا عن روح النفاق والتحزب والركض وراء المنصب ولو كان طامعا في ذلك لأرتقى الى مواقع أكثر كما أنه بسيط جدا في شخصيته وعلاقاته مع الناس وأبناء المدينة ولي معه لقاءات كثيرة وهو رئيس بلديةوهو محامي يتول بدعاوى قضائية وهو يتردد على بيت عمه الحاج جليل الغرباوي في ي المعلمين ومن شهامته أنه كان ينتظرفي محطة القطار بالناصرية أقاربه في الليل وكانت السيارات قليلة وعند حضورهم ركبوا السيارة وحركت ثم عاد للمحطة ليقل نساء كبار سن لم يعرفهم وطلب منهن أن يوصلهن لبيوتهنولنهن أتفين بالوصول الى ساحة الحبوبي ... رحم الله شاكر الغرباوي ابا محمود


علي فهد

فعلا يستحق الراحل الاستاذ شاكر الغرباوي التكريم والعرفان من ابناء الناصرية الاوفياء له ولمدينتهم التي قدم لها الراحل الكثير من جهده وفكره ومثابرته واخلاصه .
شكرا للاستاذ حيدر الحجامي على هذا الاستذكار الرائع والمطالبة المشروع بالوفاء لابن الناصرية طيب الذكر الاستاذ شاكر الغرباوي .




 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





 
في صباح الالف الثالث
الأحد 23-10-2016
 
يـا ســاحة التحرير..ألحان وغنـاء : جعفـر حسـن
الجمعة 11-09-2015
 
الشاعر أنيس شوشان / قصيدة
الأربعاء 26-08-2015
 
نشيد الحرية تحية للاحتجاجات السلمية للعراقيين العراق المدني ينتصر
الثلاثاء 25-08-2015
^ أعلى الصفحة
كلنا للعراق
This text will be replaced
كلنا للعراق
This text will be replaced