المتحدث باسم الحكومة يوضح بشأن عملية الدورة: المتهم الأبرز مازال معتقلاً
نشر بواسطة: mod1
الثلاثاء 30-06-2020
 
   
ناس – بغداد

اعلن المتحدث الرسمي باسم رئيس مجلس الوزراء احمد ملا طلال، الثلاثاء، عن قرب البدء بإجراءات حازمة للدولة لفرض هيبتها على المنافذ الحدودية، فيما أكد الإفراج عن 13 شخصاً ممن القي القبض عليهم في عملية الدورة مؤكداً أن الشخص المطلوب ما زال في عهدة القضاء.

وقال ملا طلال في مؤتمر صحفي تابعه "ناس " (30 حزيران 2020)، ان "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وجّه الصناعة بالعمل المستمر وبالطاقة القصوى لإنتاج الأوكسجين .

واضاف ملا طلال ان "الدول الصديقة والجارة ما زالت مستمرة بتقديم المساعدات للعراق"، مبيناً ان "الأموال المخصصة من موازنة الطوارئ تصرف حصرا لمواجهة كورونا".

واشار الى ان "رئيس الوزراء يجري اجتماعات متواصلة مع الجهات المعنية بشأن المنافذ"، مؤكداً ان "قريبا ستكون هناك إجراءات حازمة للدولة لفرض هيبتها على المنافذ الحدودية، فغالبية إيرادات المنافذ كانت تذهب لجيوب الفاسدين".

وبين ان "وزير التربية سلم الكاظمي نموذجا عن متعددي الرواتب يتقاضون ثلاثة وأربعة رواتب".

وكشف ملا طلال ان "الأسبوع الماضي وردت معلومات استخباراتية عن محاولة لاستهداف مناطق حساسة وممثليات دولية"، موضحاً انه "تم الإفراج عن 13 شخصاً فقط من الذين القي القبض عليهم في عملية الدورة والمطلوب ما زال في عهدة القضاء، فالمطلوب سلم للقضاء والقضاء هو من سيتخذ الإجراءات المناسبة بحقه".

واوضح ان "مسؤولية الحكومة فرض هيبة الدولة، وليس لرئيس الوزراء أي تدخل بالأوامر القضائية".

 
   
 



 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





 
في صباح الالف الثالث
الأحد 23-10-2016
 
يـا ســاحة التحرير..ألحان وغنـاء : جعفـر حسـن
الجمعة 11-09-2015
 
الشاعر أنيس شوشان / قصيدة
الأربعاء 26-08-2015
 
نشيد الحرية تحية للاحتجاجات السلمية للعراقيين العراق المدني ينتصر
الثلاثاء 25-08-2015
^ أعلى الصفحة
كلنا للعراق
This text will be replaced
كلنا للعراق
This text will be replaced