علماء آثار يكتشفون منحوتات لإبل هجينة في معبد بشمال العراق
نشر بواسطة: mod1
الخميس 27-01-2022
 
   
الحرة - واشنطن

اكتشف علماء آثار غربيون أدلة على وجود إبل هجينة نتجت عن سلالتين مختلفتين أثناء قيامهم بأعمال الترميم في معبد بمدينة الحضر الأثرية جنوب الموصل.

ويقع معبد اللات، الذي يعود تاريخه إلى القرن الثاني الميلادي، في مدينة الحضر، أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو، والتي كانت تعرضت للتخريب من قبل تنظيم داعش بين عامي 2015 و 2017.

وجد العلماء منحوتات على شكل إبل فوق باب المعبد، بعضها كانت هجينة لسلالتين مختلفتين، وفقا لشبكة "سي إن إن".

وأكدوا أن هذه المنحوتات أُضيفت إلى المعبد خلال عملية تجديد قادها الملك سنطروق الأول وابنه عبد سميع عام 168 بعد الميلاد.

وأشارت الأبحاث السابقة التي أجريت على المنحوتات إلى أنها تصور ثمانية جمال، اثنان منها من ذات السنامين، وموطنها الأصلي في أواسط آسيا، والست الباقية جمال عربية.

لكن الباحثين ألقوا نظرة أكثر قربا على المنحوتات ودققوا في وجوه وفراء الجمال، ليجدوا أنها ذات السنامين كانت خليطا بين الجمال العربية وتلك المتحدرة من وسط آسيا.

كذلك وجد الباحثون أن المسافة بين السنامين كانت قليلة مقارنة بالسلالة الأصلية.

ووفقا للشبكة فإن تربية الجمال وتهجينها اكتشفت لأول مرة منذ آلاف السنين لأن الناتج سيكون إبلا أكثر قوة وقادرة على حمل ضعف الحمولة.

 
   
 



 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





المهرجان العربي الكلداني
 
في صباح الالف الثالث
الأحد 23-10-2016
 
يـا ســاحة التحرير..ألحان وغنـاء : جعفـر حسـن
الجمعة 11-09-2015
 
الشاعر أنيس شوشان / قصيدة
الأربعاء 26-08-2015
 
نشيد الحرية تحية للاحتجاجات السلمية للعراقيين العراق المدني ينتصر
الثلاثاء 25-08-2015
^ أعلى الصفحة
كلنا للعراق
This text will be replaced
كلنا للعراق
This text will be replaced